اللواء عباس إبراهيم: السيّد هو الرأس المدبر واللوجستي لعملية رمضان

0 0
Read Time:47 Second

أكّد المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، أنّ “خالد السيّد هو الرأس المدبر واللوجستي لعملية رمضان التي كانت مكلّفة القيام بمهام عدّة على مجمل الأراضي اللبنانية، بدءاً من طرابلس وانتهاءً بالنبطية مروراً بالضاحية”.

وأضاف اللواء إبراهيم في حديث لقناة “الجديد”: “نحن لاحظنا أنّه خلال عملية رمضان، لأوّل مرّة يخرج فيها حزام ناسف من مخيّم عين الحلوة، ومن هنا أهمية توقيف خالد السيّد حتى لا تتكرر هذه العمليات، خصوصاً أنّ الموقوف وفقاً لمعلوماتنا، يملك أكثر من حزام ناسف”.

وتابع اللواء ابراهيم: “من اللحظة لتوقيف الخلية، قلنا إنّ هناك شخصاً ما زال موجوداً في المخيّم وذكرنا أنّه خالد السيّد، وحينها قلت إنّ يد الأمن اللبناني ستطاله قريباً وإنّنا سنستعمل القوة الناعمة”.

ختم اللواء إبراهيم بالقول : “نحن نسقنا مع الفصائل الفلسطينية داخل المخيّم لإلقاء القبض على هذا الإرهابي وتسليمه إلى السلطات اللبنانية ، وهكذا حصل، وفي هذا الموضوع كان همنا الحفاظ على أمن المخيم وجواره”.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *