داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة في الموصل

0 0
Read Time:52 Second

أعلنت مصادر عسكرية وأمنية في #العراق أن #القوات_المشتركة ستقتحم وسط #المدينة_القديمة، بعد وصول وحدات من الشرطة الاتحادية و#الجيش قرب ما تبقى من جامع النوري، فيما تعمل قوات خاصة على جلاء #المدنيين إلى مناطق آمنة.

وأفادت الأنباء أن كل ما تبقى لـ #داعش نحو 500 متر مربع وسط المدينة القديمة، يتحصن بداخلها أقل من 200 متطرف من ضمنهم قناصة وانتحاريون، ومعهم كميات من المتفجرات ومدافع هاون، هذه المعلومات هي آخر ما توصلت إليه قيادة العمليات العسكرية التي أمرت بوقوف قواتها على خط تماس واحد مع جهاز مكافحة #الإرهاب لاقتحام قلب المدينة القديمة.

كما أشارت القيادة إلى أن قواتها المشتركة تضم فرقة من الجيش وقوة من الشرطة الاتحادية ووحدات من الرد السريع وصلت بموازاة مكافحة الإرهاب وسط حي الفاروق وشوارعه، وأن مسافة قصيرة تفصلها عن ما تبقى من #جامع_النوري ومئذنة الحدباء.

فيما أوضح القادة الميدانيون أن التنظيم استخدم في محاور القتال الثلاثة قذائف هاون وبعض القناصة، اندلعت بعدها مواجهات مباشرة تكبد داعش خلالها خسائر كبيرة.

أما العمليات المشتركة فتقول إن كفة المعارك مالت لصالح قواتها، وأسفرت أيضا عن إنقاذ آلاف #المدنيين.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *