بدء الاقتراع في الانتخابات البرلمانية البريطانية المبكرة

0 0
Read Time:1 Minute, 12 Second

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها الخميس أمام الناخبين البريطانيين لاختيار أعضاء البرلمان في انتخابات مبكرة دعت إليها رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

ومن المتوقع أن يدلي نحو ثلثي الناخبين، الذين يحق لهم التصويت، والبالغ عددهم 30 مليون شخص، بأصواتهم في هذه الانتخابات.

وعشية الانتخابات عقدت رئيسة الوزراء البريطانية ماي آخر تجمعاتها، تمهيدا لاقتراع يصعب التكهن بنتائجه بعد حملة طغت عليها اعتداءات نفذها “متطرفون“.

ودعت ماي إلى هذه الانتخابات قبل ثلاثة أعوام من موعدها المحدد، من أجل تعزيز الأغلبية التي يتمتع بها حزبها في البرلمان ولتتمكن من إجراء مفاوضات حول خروج المملكة المتحدة من بروكسل من موقع قوة.

وبدأت الحملة بتقدم كبير للحزب المحافظ الذي تنتمي إليه ماي، لكن تقدمه على العماليين بقيادة جيريمي كوربن يتقلص تدريجيا، بينما باتت بعض الاستطلاعات تشير إلى أنه يمكن أن يخسر الأغلبية البرلمانية.

لكن المراهنين ما زالوا يتوقعون فوزا مريحا للمحافظين يسمح لهم بتوسيع أغلبيتهم التي تبلغ حاليا 17 مقعدا، إلى 40-70مقعدا.

وقال الخبير السياسي إيان بيغ من جامعة لندن “سكول أوف ايكونوميكس”، إن الحصول على فارق في عدد المقاعد بأقل من 50 سيعتبر أداء سيئا جدا لتيريزا ماي، مضيفا أن ماي ستفوز على الأرجح، ولكن بأقل مما كانت تتوقع عندما دعت إلى هذه الانتخابات.

وتأتي الانتخابات في وقت تواجه فيه بريطانيا تحدي “بريكست”، وبعد ثلاث هجمات إرهابية في أقل من ثلاثة أشهر.

جدير بالذكر أن الحملة الانتخابية علّقت مرتين، الأولى بعد اعتداء مانشستر، الذي أسفر عن مقتل 22 شخصا في 22 أيار/مايو، والثاني إثر الاعتداء الذي أسفر عن سقوط 8 قتلى، السبت، في لندن.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *