وزير أمريكي: ضرب سوريا كان “تسلية بعد عشاء دسم”

0 0
Read Time:56 Second

وصف وزير التجارة الأمريكي ويبور روس الضربة الأمريكية على سوريا بأنها كانت “تسلية ما بعد العشاء” لضيوف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في عزبته بـ”مار أيه لاغو”.

وجاءت تصريحات روس خلال المؤتمر السنوي لمعهد ميلكين أمس، في سياق حديثه عن تفاصيل مأدبة العشاء التي جمعت ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ أثناء زيارة الأخير إلى الولايات المتحدة في 6 أبريل الماضي. وبعد العشاء أعلن ترامب عن توجيه الضربة  بصواريخ “توماهوك” المجنحة على قاعدة الشعيرات الجوية السورية.

وقال الوزير: “عندما تم تقديم الحلويات، أوضح الرئيس للسيد شي أن هناك شيئا يريد أن يبلغه به، وهو إطلاق 59 صاروخا على سوريا. وكان ذلك بمثابة ديسيرت ما بعد العشاء”.

وأثارت هذه التفاصيل ضحك المشاركين في المؤتمر، فيما واصل روس حديثه قائلا: “المهم أن تنظيم هذه التسلية لم يكلف الرئيس شيئا”.

وكانت السلطات السورية قد أعلنت عن سقوط 7 قتلى عسكريين على الأقل ومقتل 9 مدنيين  جراء الضربة الأمريكية.

وتجدر الإشارة  إلى أن روس هو ملياردير ومصرفي بارز، ولم تكن له أي خبرة سابقة بالعمل في الحكومة قبل انضمامه لفريق ترامب. أما المؤتمر السنوي لمعهد ميلكين في بيفرلي هيلز، فيجمع سنويا عشرات أصحاب المليارات وممثلي النخبة السياسية في الولايات المتحدة.

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *