قَتَلَ “صهرَهُ” في الشمال

0 0
Read Time:1 Minute, 10 Second

“الصُهر”، قُتل على يد شقيق زوجته.. كان وقع الخبر المُفجع على أبناء عكار بمثابة الصدمة الكبيرة.

تتحدث الرواية الميدانية عن اشكال وقع قُرابة الساعة الثامنة من مساء يوم أمس الاحد، بين عدد من الاسماء من “آل.الزعبي” من بلدة السويسه، يُذكر منهم كل من :”ب. وه. وصهر العائلة المرحوم بسام. ع.ال”. في بلدة حكر الشيخ طابا نتج عنهُ تضارب بالايدي وضرب بالسكين استدعى نقل بسام فورًا الى مستشفى عكار لتلقي العلاج المُناسب.

وتكشف الرواية عن فصل جديد في خلاف عائلي داخل العائلة الواحدة (الشقيقين وصهرهما) ادى الى وقوع الكارثة التي يُفضل انتظار نتائج التحقيق فيها لعدم تضليل الرأي العام.

ونُقل عن الرواية، ان الاشكال بين الاطراف الثلاثة المُتنازعة بدأ بمشادة كلامية لكنه سرعان ما تطور الى تضارب وسحب سكين ثم طعن، بحيث أقدم “ه.الزعبي” على طعن بسام ببطنه.

وبنتيجة ما حصل، نُقل بسام الى المستشفى للمعالجة لكنه ما لبث ان فارق الحياة ليلاً متأثرًا بجراحه، فيما لاذ بالفرار كل من “ب، وهو مُجند في الجيش اللبناني و ه”.

وبعد عملية رصد دقيقة وتقصي، تمكنت دورية من مفرزة استقصاء الشمال بأقل من ساعة من توقيف القاتل “ه. الزعبي” وتسليمه الى مخفر حلبا، كما تم توقيف “ب” كونه شارك في الاشكال.

بسام غادر الشيخ طابا وابناءها مُنتقلاً الى جِوار الرب تاركاً ورائه تحقيق يُنتظر من نتائجه أن يكشف ملابسات ما جرى.

 

المصدر: “ليبانون دي بيت”

Happy
Happy
0 %
Sad
Sad
0 %
Excited
Excited
0 %
Sleppy
Sleppy
0 %
Angry
Angry
0 %
Surprise
Surprise
0 %

Average Rating

5 Star
0%
4 Star
0%
3 Star
0%
2 Star
0%
1 Star
0%

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *